صورة جديدة وواضحة: زوج ميريام فارس الى جانبها والمربية تحمل إبنها

مشاهير 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

ملامحه اختلفت كثيراً وتغيرت مع الوقت.

اعتقدت أنّها ستتمكّن من إخفاء زوجها عنّا حتّى أبد الآبدين وأنّ أحداً لن يتمكّن من رؤيته أو رصده معها أو التعرّف على هويّته ولو خلسةً أو بالصدفة، ظلّت تؤكد لنا أنّ حياتها الشخصيّة من شأنها أن تبقى بعيداً عن متناول الصحافة والإعلام وأنّها حرّة بطبيعة الحال في ما لو قرّرت عدم كشف النقاب عن وجه الشخص الذي اختارته لتكمل حياتها معه، وبالفعل على الرغم من الإنتقادات التي طالتها بسبب هذا الموضوع والتعليقات الساخرة التي انهالت عليها متّهمينها بالتعجرف والتشاوف والكبرياء ثابرت ميريام فارس على عدم الرد على هذه المسألة اقتناعاً منها بضرورة المضي قدماً بها حتّى النهاية.

ولكن كما كان يتوقع البعض ويتكهن يبدو أنّ هذا الموضوع قد خرج في نهاية المطاف عن سيطرتها ورغبتها وإرادتها، وكلّنا نتذكّر الصورة الحصريّة التي انتشرت لزوجها داني متري منذ أشهر والتي كانت كفيلة بإثارة بلبلةً كبيرةً عبر مواقع التواصل الإجتماعي وفي صفوف الروّاد والنشطاء الذين تمكّنوا أخيراً من التعرّف على هذا الرجل المنشود، صورةٌ لم تعلّق عليها صاحبة العلاقة والشأن حتّى الساعة لأسبابٍ لا تزال مجهولة وكان لا بد أن نتذكّرها اليوم من جديد بعد اللقطة الثانية والواضحة التي استطاع الباباراتزي أن يلتقطوها للمعني الأول بالأمر.

نعم إنّه داني متري بشحمه ولحمه الذي رُصد على ما يبدو في أحد مطاعم بيروت وهو برفقة زوجته الحبيبة التي كانت تتألّق بلوكٍ سبق أن تشاركته معنا وسلّطت الضوء عليه بفخرٍ بصورةٍ نشرتها عبر حسابها الرسمي على "انستقرام"، نعم هو داني الذي استطاع بعض الحشريّون على ما يبدو أن يصوّروه وهو محاطٌ بخادمةٍ يبدو أنّها تعمل لديه وبمربيةٍ نراها كيف كانت تتحمّل مسؤوليّة حمل الصغير "جايدن" بين ذراعيها، هذا الصبي الذي لم تحرمنا والدته من رؤيته يكبر ويتقدّم في العمر والسن من خلال الفيديوهات واللقطات التي كانت تهتم شخصياً بنشرها والتي كانت تطل فيها وهي تمضي أجمل الأوقات معه.

نعم هي صورةٌ واضحةٌ لأفراد عائلةٍ بتنا نعرفهم حق المعرفة، عائلةٌ حرمتنا صاحبة أغنية "انا والشوق" لفترةٍ من الفترات من التعرّف على أحد أفرادها الذي أصبح اليوم مكشوف الهوية رغماً عنها وعن إرادتها، عائلةٌ اكتشفنا أنّ للمربية دوراً كبيراً وفعّالاً فيها لتربية الصغير جايدن الذي تتركه ميريام في معظم الأحيان لوحده بسبب حفلاتها ونشاطاتها خارج البلاد، فحان الأوان اليوم لكي تتحرّك الأخيرة التي احتفلت بعيد زواجها الثالث وتعلّق على هذه الصور التي تُسرّب لها من دون معرفتها وعلمها ولتعترف بأنّ الرجل الذي يرافقها دوماً هو زوجها بالفعل داني متري الذي كنّا نتساءل عنه بعبارةٍ ساخرةٍ ألا وهي: "مين ماخدة؟".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

الاراء والاخبار والتحليلات والتعليقات المنشورة على الموقع لا تعبّر بالضرورة عن رأي موقع اخبار العرب ، ولكن تعبّر عن رأي كاتبها فقط.